الكشف عن مادة كيميائية تشخّص سرطان البروستاتا مبكراً

قيم هذا المقال
(0 صوت)
الكشف عن مادة كيميائية تشخّص سرطان البروستاتا مبكراً

دراسات طبية حديثة تكشف عن مادة كيميائية مخصصة تساهم في تشخيص سرطان البروستاتا قبل ظهوره.

 

عالم أورام يكشف عن مادة كيميائة تشخص السرطان مبكرًا

كشف الدكتور غلين بومان، عالم  في معهد "لوسون" لبحوث الصحة وعالم الأورام في مركز لندن للعلوم الصحية، عن مادة كيميائية مخصصة يطلق عليها اسم PMSA tracer قادرة على إظهار الخلايا السرطانية للأطباء، أينما كانت قبل ظهور المرض.

فمادة "PMSA" الكيميائية المخصصة تعلّق نفسها بالبروتين الموجود على الخلايا السرطانية ثم تضيء عند التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني "PET".

وأشار "بومان" إلى أن بعض الرجال حين يصابون بسرطان البروستاتا تظهر عليهم بعض العلامات، فيلجأ الأطباء لتشخيص مرضهم من خلال إجراء فحص دم حساس يعرف باختبار"PSA".

لكن، هذا الفحص يعجز عن تحديد مكان الإصابة ونتائجه لا تُظهر عودة الإصابة بسرطان البروستاتا، بعد استئصاله.

كما كشف عالم الأورام أن اكتشاف السرطان إن كان لا يزال في قاع البروستاتا يسمح بتقديم علاجات محددة للمرضى فيغني عن العلاج الهرموني الذي يتسبب بآثار جانبية على الجسم كله.

يذكر أن معظم الدراسات أظهرت أن الأطعمة التي تعتمد على النبات، ترتبط بانخفاض معدلات الاصابة بسرطان البروستاتا، في حين أن الأطعمة التي تعتمد على الحيوانات، وخاصة منتجات الألبان، ترتبط بزيادة خطره.

قراءة 37 مرة

أضف تعليق


كود امني
تحديث