قائد الثورة يدعو لمواصلة الكفاح ضد الكيان الصهيوني المعتدي حتى تحقق الوعد الإلهي بالنصر الأكيد

قيم هذا المقال
(0 صوت)
قائد الثورة يدعو لمواصلة الكفاح ضد الكيان الصهيوني المعتدي حتى تحقق الوعد الإلهي بالنصر الأكيد

وجه الإمام الخامنئي رسالة إلى رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة، أوضح فيها أن النصر الأكيد هو الوعد الإلهي للكفاح المقدّس من أجل إنقاذ فلسطين، داعيا لمواصلة الكفاح على تنوّعه ضد الكيان الصهيوني المعتدي.

وفيما يلي نص الرسالة التي بعثها قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي الى رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة بمناسبة انعقاد المؤتمر الثاني لهذا الاتحاد اليوم في العاصمة اللبنانية بيروت :

بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة العالم الجليل الشيخ ماهر حمّود

رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة

السلام عليكم وعلى جميع الحضور المحترمين في هذا المؤتمر، وبعد فإن مسؤولية فلسطين الجسيمة التي لا تقبل النسيان تقع على عاتق كل العالم الإسلامي، ولا شك في أن النخب العلمية، ورجال الدين، ورجال السياسة، ومسؤولي البلدان الإسلامية يتحمّلون الجزء الأهمّ من هذه المسؤولية. إنه كفاح مقدس وحَسِن العاقبة. والوعد الإلهي هو النصر الأكيد في هذا الكفاح. وإن مؤتمركم اليوم جانبٌ من هذه الحركة الشاملة العظيمة.

أسأل الله تعالى التوفيق لجمعكم، وأوصي كل الذين يشعرون بهذه المسؤولية الكبرى بمواصلة الكفاح، على تنوّعه، ضد الكيان الصهيوني المعتدي.

والسلام عليكم ورحمة الله

السيد علي الخامنئي 

قراءة 15 مرة

إضافة تعليق


Security code
التحديث