موسكو: تحرير كامل أراضي سوريا إلى الشرق من الفرات سيتم قريباً

قيم هذا المقال
(0 صوت)
موسكو: تحرير كامل أراضي سوريا إلى الشرق من الفرات سيتم قريباً

وزارة الدفاع الروسية تؤكد أنه في الأيام القادمة سيتم تحرير كامل أراضي سوريا إلى الشرق من الفرات من الإرهابيين. وتقول إن لجنة إدارة الأقاليم الشرقية من نهر الفرات تعمل على تشكيل هيئات السلطات ومساعدات إنسانية وعودة النازحين وإزالة الألغام وإعادة الاعمار.

أكدت وزارة الدفاع الروسية أنه في الأيام القادمة سيتم تحرير كامل أراضي سوريا إلى الشرق من الفرات من الإرهابيين.

وأشارت الوزارة إلى أنه انعقد في سوريا أول اجتماع لوفود لجنة إدارة الأقاليم الشرقية من نهر الفرات، وتم دعوة ممثلي روسيا، لافتة إلى أن لجنة شرق دير الزور تعمل على تشكيل هيئات السلطات ومساعدات إنسانية وعودة النازحين وإزالة الألغام وإعادة الاعمار.

وأضافت وزارة الدفاع الروسية أن "القوات من تشكيلات الدفاع الشعبي الوطنية من قبائل شرق الفرات، تكمل تدمير تنظيم داعش في المنطقة الشرقية من محافظة دير الزور في سوريا"، موضحة أن إجراءات قوات الدفاع الوطني شرق الفرات تنسق من قبل مقر مجموعة القوات الروسية في حميميم.

وأردفت قائلةً أن "التشكيلات الكردية تعلن عن استعدادها لتوفير الأمن للعسكريين الروس شرق الفرات بسوريا".

وكشفت الوزارة أن القوات الجوية الروسية قامت بـ 672 طلعة جوية لدعم قوات الدفاع الشعبي الوطنية لقبائل الفرات والقوات الكردية، وتم إصابة أكثر من 1450 هدفاً.

وقالت الدفاع الروسية إنه تم تشكيل غرفة عمليات مشتركة للتعاون مع قوات الدفاع الشعبي والتي تضم عسكريين روس وممثلي قبائل شرق الفرات، مبينة أن ممثل الأكراد يعلن أن أعضاء لجنة شرق الفرات تعتبر المناطق الشرقية لمحافظة ديرالزور جزء لا يتجزأ من سوريا.

وكانت الوزارة أعلنت في وقت سابق من اليوم الاثنين أن 6 قاذفات استراتيجية من طراز "تو 22 أم 3" شنّت عدد من غارات على أهداف لداعش في دير الزور.

بوتين: جميع أراضي سوريا تقريباً تم تحريرها من الإرهابيين

وفي السياق نفسه، أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن جميع أراضي سوريا تقريباً بما في ذلك حيث يقطن المسيحيون، تم تحريرها من الإرهابيين.

وقال بوتين إن "الكثير من الكنائس والأديرة تم نهبها وتدميرها، والوضع في البلاد يتغير بشكل تدريجي، كما أن القوات السورية بدعم من العسكريين الروس حرّروا جميع أراضي البلاد من الإرهابيين، بما في ذلك المناطق التي يعيش فيها المسيحيون".

ولفت الرئيس الروسي إلى أن الوضع في سوريا صعب للغاية، موضحاً أن الإرهابيين قتلوا الآلاف وسرقوا الكنائس "لكن اليوم الوضع يتغير".

قراءة 15 مرة

إضافة تعليق


Security code
التحديث