"الحرية والتغيير" في السودان تهدد بالعصيان المدني حتى تسليم السلطه للمدنيين

قيم هذا المقال
(0 صوت)
"الحرية والتغيير" في السودان تهدد بالعصيان المدني حتى تسليم السلطه للمدنيين

أفاد مراسلنا في الخرطوم بأن تحالف قوى إعلان الحرية والتغيير المعارض في السودان هدد المجلس العسكري الانتقالي بالعصيان المدني، إذا لم يسلم السلطة للمدنيين.

وقالت "قوى الحرية والتغيير" إن الإضراب سيشمل قطاع النفط والمواصلات بين المدن والقطاع البحري والصحي والتعليم والقضاء وشركات السكر وغيرها.

وجاء هذا الإعلان على لسان متحدث باسم قوى الحرية والتغيير في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين.

وأضاف المتحدث أن المعارضة الممثلة بقوى الحرية والتغيير قبلت بمجلس سيادي برئاسة مدنية لإدارة المرحلة الانتقالية، وهو ما رفضه المجلس العسكري.

وأكد حرص المعارضة على مشاركة قوى سودانية أخرى "ليست من النظام السابق" في إدارة المرحلة الانتقالية.

وسبق أن دعت المعارضة السودانية، بالتوافق مع كل التكتلات الأخرى، إلى إضراب يومي 28 و29 مايو الجاري، لتهدد الآن بتحويله إلى العصيان المديني.

وكان نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي السوداني وقائد قوات الدعم السريع في السودان، الفريق أول محمد حمدان دقلو، أكد عزم المجلس على تشكيل حكومة مدنية في غضون 3 أشهر تكون "قوى الحرية والتغيير" جزءا منها.

قراءة 96 مرة

أضف تعليق


كود امني
تحديث