دولة ترفع أعلامها في معرض دمشق الدولي رغم الحرب والعقوبات

قيم هذا المقال
(0 صوت)
دولة ترفع أعلامها في معرض دمشق الدولي رغم الحرب والعقوبات

تنطلق يوم الأربعاء فعاليات معرض دمشق الدولي تحت شعار "من دمشق.. إلى العالم"، بمشاركة دولية واسعة، لتؤكد سوريا بذلك أنها ماضية في البناء والإعمار رغم الحرب والعقوبات الغربية.

إقرأ المزيد

 

 

40 من رجال الأعمال الإماراتيين يشاركون في معرض دمشق الدولي

ووفقا لما نشرته وكالة "سانا"، فإن هذا العام يشهد زيادة في عدد المشاركين والزوار القادمين من مختلف دول العالم، حيث سيرتفع علم 38 دولة مشاركة، وستتواجد شركات محلية وأجنبية بزيادة 400 شركة عن العام الماضي، إضافة إلى حضور وفود رجال أعمال من العراق وعمان والإمارات ولبنان وإيران وغيرها.

وحقق المعرض المنعقد هذا العام بدورته الـ 61 المساحة المحجوزة الأكبر منذ تاريخ انعقاده على المستوى المحلي والإقليمي، إذ تجاوزت 100 ألف متر مربع، وفي ذلك إشارة واضحة لمكانة سوريا الاقتصادية والاستثمارية في العالم.

ولفت باحث التراث، يونس أحمد الناصر، إلى الاهتمام الذي توليه الحكومة بالمعرض، ولا سيما هذا العام، بتشكيل فريق حكومي معني بإنجاح هذا الحدث وتقديم التسهيلات اللازمة لإنجاحه وذلك لأهميته ودوره في دعم الاقتصاد السوري.

وتنطلق فعاليات معرض دمشق الدولي، الأربعاء، بحفل افتتاح رسمي، فيما يفتح أبوابه أمام زواره يوم الخميس، ويستمر لغاية 6 سبتمبر المقبل.

المصدر: "سانا

قراءة 103 مرة

أضف تعليق


كود امني
تحديث